التخطي إلى المحتوى
مريم تطلب الخُلع من زوجها لقيامه بافعال مشُينه وغريبه معها

كتب / ايهاب مسيل

قامت مريم برفع  دعوى قضائية ضد زوجها أمام محكمه الاسره  في مصر الجديدة تطالب فيها بخلعه، واتهمته بافتعال المشكلات و”طلب طلبات غريبة”.

“مريم صاحبه ” (31 عاما)، حاصلة على بكالوريوس تجارة، روت تفاصيل علاقتها بزوجها قائلة: “تزوجت س (35 عاما)، صاحب محلات لبيع الأثاث زواجا تقليديا، إذ رشحته إحدى قريباتي وبعدها فترة قصيرة تقدم لخطبتي ووافق الأهل لكونه قادر على تلبية متطلباتي، وتظاهر أمامي خلال فترة الخطوبة بالطيبة والجدعنة والتدين، وبعدها تم تحديد الزفاف وانتقلنا لعش الزوجية”.

وأضافت: “استغربت من كلامه يوم الدخلة، وقولت عادى جوزي وعايز يفرح بيا، لكنى فوجئت بطلباته الغريبة والمحرمة التي جعلتنى أذهب لبعض المشايخ لعرض الأمر عليهم ومنهم من عرض الجلوس معه لإرجاعه عما يقوله لكني لم أفعل ذلك خوفا من رد فعله”.

وتابعت: “أنا بتكسف من جوزي، بحس إنه واحد غريب وعايز يتحرش بيا، عايزة أعيش حياتي زي كل الستات مش كل شوية نكد وخناق”.

“جوزي بيدخل من باب الشقة بخاف وجسمي كله بيترعش بحاول أهرب بأي حاجة في الشقة بختار وقت وجوده عشان أقوم بترتيب البيت”، تؤكد أن الخلافات بدأت  بعد أيام قليلة من الزواج واستمر الوضع لأشهر.

وأشارت إلى أن الوضع ظل 5 أشهر، وعن واقعة خروجها من المنزل إلى بيت أهلها قالت: “حدثني زوجي وهو مخمور وطلب أن أرسم تاتو على جسمي وعندما رفضت شتمني وترك البيت “.

تؤكد أنها عرضت الوضع على والدها ولم يعجبه الأمر وطلب مقابلة زوجي ولم يوافق، ورد قائلا: “مش هطلق هتجوز عليها خليها كدا”، فلجأت إلى محكمه الاسره  بمصر الجديدة لرفع دعوي خلع  ضده وحملت الدعوى رقم 2490 لسنة 2018 ومازالت الدعوى منظورة أمام المحكمة.