التخطي إلى المحتوى
وزيرة الصحة تبحث آليات النهوض بشركات الأدوية

بحثت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، سبل تعزيز التعاون بين الوزارتين للنهوض بشركات الدواء التابعة لقطاع الأعمال، وذلك خلال اجتماعهما بديوان عام وزارة الصحة، وقال الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إن اللقاء تناول ملف المديونيات المالية، إذ وجهت وزيرة الصحة بسرعة إنهاء مديونيات شركات قطاع الأعمال لدى الوزارة، واستعرضت سداد المديونيات خلال الفترة الماضية والتي تشير إلى تقدم ملحوظ أشاد به وزير قطاع الأعمال. وأضاف مجاهد، في بيان له، اليوم الإثنين، أن الوزيرة أكدت حرصها على سداد كافة المديونيات بما يتيح لشركات الإنتاج فرص توفير الدواء في السوق المصري، كما شددت على تذليل كافة المعوقات أمام شركات قطاع الأعمال والتي تعتبر الحصن المنيع للدولة، مشيدة بجهود تلك الشركات في توفير الأدوية للمريض المصري. اقرأ أيضا| الصحة تعلن خطة مكافحة الأمراض المعدية بالمدارس وأوضح أن اللقاء تناول تقديم الدعم لشركات قطاع الأعمال المنتجة للأدوية، من حيث تسهيل وتسريع إجراءات التسجيل للمستحضرات الصيدلية سواء البشرية أو البيطرية، بما يحقق ويدعم توافر الأدوية، فضلا عن إمكانية التصدير للأسواق الأفريقية والعالمية، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق خلال اللقاء على تشكيل لجنة مشتركة بين الوزارتين تختص بالنهوض بشركة النصر للأدوية التابعة لقطاع الأعمال، لتأهيلها لحصول خط المواد الخام بها على شهادة التصنيع الجيد العالمية “GMP” بما يدعم تصنيع وتصدير المواد الخام للأسواق الخارجية. وذكر أنه تم الاتفاق على تشكيل فريق عمل مشترك يكون معنيا بالنهوض بخطوط الإنتاج النادرة والتي تمتلكها الشركة القابضة وعلى رأسها خطوط إنتاج صبغات الأشعة والهرمونات، بما يساهم في زيادة الإنتاج بجودة عالية لخدمة المريض المصري.