التخطي إلى المحتوى
بالفيديو| أشرف زكي: عمرو دياب دفعتي.. وانتقمت لأدرش وبقيت نقيب

حل الفنان الدكتور أشرف زكي، نقيب الممثلين ورئيس أكاديمية الفنون، ضيفًا على الإعلامية منى الشاذلي في برنامج “معكم”، المذاع عبر فضائية “cbc”، في حوار خاص للحديث حول مسيرته التعليمية والفنية وعلاقته بزملائه في الوسط الفني.

وقال زكي إنه حصل على بكالوريوس التجارة بتقدير جيد من جامعة القاهرة في نفس الوقت الذي كان يدرس فيه بمعهد الفنون المسرحية.

وأضاف: “بعد ما أخدت الدكتوراة بيوم انتدبت مديرا لمسرح السلام الحديث، واتخرجت من المعهد بعد تخرجي من التجارة بعام”.

وتابع: “أما أخدت الثانوية العامة كان تركيزي إني أدخل فنون مسرحية لكن والدتي توفيت، والدنيا ضلمت والتنسيق دخلني كلية تجارة وكنت معتزل الحياة تماما، ووفاة والدتي عملي أزمة نفسية”.

واستطرد: “لم أترك كلية التجارة حبًا في مسرح الجامعة”.

زكي: درست بكلية التجارة ومعهد الفنون في وقت واحد و”اتخرجت بتقدير”

وعن أصحاب الفضل عليه في مسيرته، قال زكي إنه يدين بالفضل للفنان سعد أردش، لافتًا إلى أنه أهداه رسالة الدكتوراة، مضيفا: “كتبت في إهداء الرسالة (إلى الذي جعل مني شيئا وكنت لا شيء).

وتابع: “حصل موقف غير حياتي، عندما تقدم سعد أردش للانتخابات على مقعد نقيب المهن التمثيلية، وحصل على عدد أصوات قليل عاهدت نفسي إني انتقم وأخد حقه وأقعد على كرسي النقابة”.

 أشرف زكي: “سعد أردش صاحب الفضل عليّ.. كان سبب ترشحي للنقابة”

وعن علاقته بزملائه من الوسط الفني قال نقيب الممثلين، إن الفنان عمرو دياب كان دفعته في الأكاديمية، مضيفا: “بنعمل سحور اسمه على سلم المعهد، بيحضرها خريجين وطلبة وعمال وأساتذة، وآخر سحور حضره 650 واحد وكنا بنقعد على السلم”.

وتابع: “قلت لعمرو دياب تعالى نروح مشوار، قالي لا أنا الناس لازم تتعب عشان تشوفني”، مستطردا: “قالي لو قعدت على قهوة هيدخل واحد يقعد جنبي بجنيه، ويقول أنا قعدت مع عمرو دياب ومش هيروحلي حفلة”.

وأشار زكي إلى أنه هو الذي اكتشف الممثل ماجد الكدواني: “كنا بنحكم في كلية فنون جميلة، فلقينا الكدواني هو وشاب آخر بيعملوا أحد العروض وعجبنا أداءهم جدا، وأخدنا الاتنين ودخلناهم معهد الفنون المسرحية”، مؤكدًا أن دور الأكاديمية هو البحث والتنقيب عن النجوم.

زكي: “عمرو دياب دفعتي.. وكان دايما يقول لازم الناس تتعب عشان تشوفني”

أشرف زكي: “اكتشفت ماجد الكدواني ودخلته فنون مسرحية”

وعن كواليس عمله كأستاذ ورئيس بأكاديمية الفنون، قال الدكتور أشرف زكي، إن نور الشريف كان يتصل به ويسأله عن الطلبة العاجزين عن دفع مصروفات المعهد، مضيفا: “كنت ابعتله كشف ويبعتلي الفلوس”.

وتابع: “بعد سنة قالي لو عندك طلبة سوريين شوفلي مين منهم مش قادر يدفع الفلوس، وقالي يا أشرف إحنا بنرد جميل للناس دي، دول وقفوا معانا ولازم نرد الجميل”.

واستطرد أن المعهد بالنسبا إليه كان بمثابة بيته الثاني، وكان دائما ما يقدم مجموعة جديدة من طلاب المعهد في أعماله.

أشرف زكي: نور الشريف كان يدفع مصاريف “معهد الفنون” لغير القادرين