التخطي إلى المحتوى
ننشر إجراءات وزارة الصحة لمواجهة تهديد الفيروس الغامض

اعتمدت وزارة الصحة والسكان، ممثلة في قطاع الطب الوقائي، تعريف فيروس الكورونا على أنه فيروس من أحد أجناس الفيروسات التي تنتمي إلى عائلة الفيروسات التاجية ويمكن أن تسبب أمراضا تتراوح في شدتها من نزلة برد إلى متلازمة تنفسية حادة شديدة.

وأوضحت وزارة الصحة في خطاباتها لمديريات الصحة في المحافظات أنه يوجد أربعة مجموعات فرعية من الفيروسات التاجية “ألفا – بيتا – جاما – دلتا” والتي تسبب نزلات البرد الشائعة، كما توجد بعض فيروسات الكورونا المستجدة والتي تسبب متلازمات تنفسية حادة شديدة مثل متلازمة الالتهاب التنفسي الحاد ۲۰۰۳ SARS ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية ۲۰۱۲ – MERS وفيروس الكورونا المستجد في 2019.

وقالت الوزارة إن فيروس الكورونا المستجد ۲۰۱۹-nCoV هو نوع جديد من فيروسات الكورونا التي لم يرى قبلا في الإنسان وبدأ في الظهور في أواخر عام ۲۰۱۹ بدولة الصين وحتى الآن لا يعرف الكثير عن كيفية الإصابة بهذا الفيروس ويستمر عمل التقصيات لتحديد مصدر الفيروس، وأشكال التعرض المؤدية للعدوى وطريقة انتقال العدوى والنمط الطبي، ومسار المرض، كما لا يوجد لقاح متاح حالية ولا يوجد دواء محدد للمرض المسبب بفيروس الكورونا المستجد.

وأشارت الوزارة إلى أن العلاج التدعيمي حسب الدليل الإرشادي لمنظمة الصحة العالمية يكون بناء على أعراض المريض والرعاية الداعمة قد تكون فعالة جدا.

وشددت الوزارة على ضرورة رفع درجة الاستعداد والجاهزية بجميع اقسام الحجر الصحي بمنافذ الدخول، والالتزام بالمنشور الدوري رقم السنة ۲۰۲۰ وراقبة الوضع الوبائي من خلال تنشيط الترصد الوبائي داخل المستشفيات التابعة، ونشر وتوزيع المخطوطات والمنشورات الخاصة بمرض الكورونا المستجد ۲۰۱۹-nCov لتعميمها على أماكن تقديم الخدمة الصحية من خلال عقد اجتماع عاجل بحضور مديري الإدارات المعنية بالمديرية مع مديري الإدارات الصحية، ومديري المستشفيات لمتابعة أنشطة الترصد لمرض الكورونا المستجد ۲۰۱۹-nCoV وموافاة الوزارة بتقرير هذا الاجتماع، وعقد اجتماع عاجل برئاسة مديري الإدارات الصحية بجميع أطباء وحدات الرعاية الصحية الأساسية بالإدارة لتنشيط الترصد الإيجابي للحالات المشتبهة لمرض الكورونا المستجد ۲۰۱۹-nCoV وتحويلها إلى أقرب مستشفى ونشر تعريف الحالة والتشديد على تطبيقه.

ووجهت الوزارة بعقد اجتماع عاجل برئاسة مدير مستشفى “عام – مرکزی – نوعیي” بجميع أطباء المستشفى للتنبيه بضرورة التحري عن تنشيط الترصد الإيجابي للحالات المشتبهة لمرض الكورونا المستجد ۲۰۱۹- nCoV وتوزيع تعريف الحالة والتشديد على تطبيقه، وكذلك التأكيد على تطبيق إجراءات مكافحة الدوی.

كما وجهت الوزارة بضرورة فيام العلاج الحر بالمديريات والإدارات الصحية بنشر تعريف الحالة بجميع العبادات والمستشفيات الخاصة، والتنبيه بضرورة الإبلاغ الفوري عن أي حاله إشتباه کورونا المستجد nCoV 2019 وإحالتها إلى أقرب مستشفى صدر أو حميات.