التخطي إلى المحتوى
وزير التنمية المحلية: منظومة جديدة للنظافة بتكلفة 12 مليار جنيه

أكد وزير التنمية المحلية أن الرئيس عبدالفتاح السيسي يتابع بصورة مستمرة تنفيذ منظومة المخلفات الصلبة الجديدة في المحافظات أولا بأول، مشيرا إلى أن الرئيس سيعقد خلال الفترة المقبلة اجتماعا مع الوزراء المعنيين بتنفيذ المنظومة.

وأضاف الوزير خلال اجتماع لجنة الادارة المحلية برئاسة المهندس أحمد السجيني، أنه تم التنسيق مع المحافظات ووزارات (البيئة والتخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري والإنتاج الحربي) والهيئة العربية للتصنيع والشركات الخاصة حيث تم إعداد منظومة متكاملة للنظافة والمخلفات الصلبة تضمن رفع كفاءة الجمع المنزلي ونظافة الشوارع والنقل، وإنشاء المحطات الوسيطة المطلوبة للجمع الآمن، والاستفادة من المخلفات الصلبة بطريقة اقتصادية والتخلص الآمن من خلال (مصانع التدوير والمدافن الصحية المحكومة)، والتطوير المؤسسي للمنظومة.

وأكد الوزير على أهمية دور كافة عناصر المنظومة الجديدة للمخلفات وعلى رأسها المواطنين وتغيير ثقافتهم فيما يخص مشكلة القمامة، بالإضافة إلى القطاع الخاص والقطاع غير الرسمي، وشدد على أهمية دور الإعلام فى إنجاح المنظومة الجديدة.

وأكد الوزير على أهمية دور الأحياء بالمحافظات في سرعة التفاعل والتواصل مع المواطنين لحل مشكلة القمامة، لإحداث تغيير واضح فى القمامة بالشارع المصري.

وكشف الوزير أن هناك خطة إعلامية خاصة بتنفيذ منظومة النظافة والمخلفات الصلبة سيتم تطبيقها وإعلانها خلال الأسابيع القليلة المقبلة، لافتة إلى أنه بحلول 30 يونيو 2020 سيكون هناك تغيير بشكل كبير فيما يخص نظافة المحافظات.

وأضاف أن المنظومة الجديدة تتضمن 3 برامج وستكون التكلفة حوالي 12 مليار جنيه، مشددا على أهمية دور كافة عناصر المنظومة الجديدة للمخلفات وعلى رأسها المواطنين وتغيير ثقافتهم فيما يخص مشكلة القمامة بالاضافة إلى القطاع الخاص والقطاع غير الرسمي، وشدد على أهمية دور الإعلام فى إنجاح المنظومة الجديدة.