التخطي إلى المحتوى
المحرصاوي يفتتح المؤتمر السنوي لقسم الأطفال بـ”طب بنين الأزهر”
نظم قسم طب الأطفال وحديثي الولادة بكلية طب بنين الأزهر بالقاهرة، مؤتمره السنوي العشرون برعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والدكتور محمد المحرصاوي، رئيس الجامعة، وبحضور الدكتور أحمد سليم، عميد كلية الطب، والدكتور محمود صديق، وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث، والدكتور مجدي الدهشان، وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، وذلك في إطار نشاطه الدائم والمستمر لإثراء البحث العلمي في مجالات طب الأطفال محليا وعالميا.
شارك في افتتاح المؤتمر فضيلة رئيس الجامعة، حيث ثمّن –في كلمته- الجهود العلمية الكبيرة التي تبذلها كلية طب البنين جامعة الأزهر بالقاهرة، مشيدا بحصولها على شهادة الاعتماد الأكاديمي من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد التابعة لمجلس الوزراء، مؤكدا أن هذا المؤتمر الذى يحمل رقم 20، وهو من المؤتمرات المتميزة في مجال طب الأطفال وحديثي الولادة يعد أحدث الفعاليات والعلامات البارزة التي تعكس مدى تقدم وتميز هذه الكلية العريقة على مدار مسيرتها التي وصلت إلى نصف قرن من العطاء.
وفي بداية المؤتمر وجه الدكتور حسن أبوسيف، رئيس القسم، بتوجيه الشكر والثناء لفضيلة رئيس الجامعة لحرصه الشديد على المشاركة وحضور افتتاح هذا المؤتمر، وتقديم كافة أوجه الدعم لقسم طب الأطفال والاستجابة لجميع طلبات أعضاء هيئه التدريس بالقسم في إطار دعم العملية التعليمية والعلاجية، مما كان له عظيم الأثر علي جميع السادة الحضور.
من جانبه أثنى الدكتور أحمد سليم، عميد طب الأزهر بنين القاهرة، على المؤتمر والقائمين عليه، مشيرًا إلى أن قسم طب الأطفال من الأقسام المتميزة بالكلية.
وأعرب الدكتور مجدي الدهشان، وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، عن امتنانه لقسم طب الأطفال كونه أحد الأقسام العريقة الحريصة علي تذليل العقبات أمام الطلاب.
فيما أثنى الدكتور محمود صديق، وكيل الكلية للدراسات العليا، على الأبحاث المقدمة بالمؤتمر، مؤكدًا ضرورة توجيه الاهتمام بالرسائل والأبحاث التي تعتني بالموضوعات الحديثة وعلي رأسها العلاج بالخلايا الجذعية والحرص علي النشر الدولي لهذه الأبحاث مما يسهم في التقييم الدولي للكلية والجامعة.
وفي الختام تم تقديم تكريم خاص لفضيلة رئيس الجامعة من قبل القائمين على المؤتمر، كما تم تكريم عدد من أساتذة القسم لتميزهم في تقديم خدمة طبية مبتكرة، وقد حرص فضيلته على المشاركة في تقديم الدروع وشهادات التكريم للأساتذة والمشاركين.

التعليقات

اترك تعليقاً