التخطي إلى المحتوى
محافظ_الشرقية يجتمع مع رؤساء المراكز و المدن و الأحياء لمتابعة خطة تنفيذ طلاء واجهات المباني وتقنين أوضاع أراضي أملاك الدولة

عقد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية إجتماعاً مع رؤساء المراكز و المدن و الأحياء بحضور لواء دكتور حسين الجندي السكرتير العام للمحافظة و اللواء علاء رشاد السكرتير العام المساعد لمتابعة خطة تنفيذ طلاء واجهات المباني و النوافذ لإعادة الوجه الجمالي و الحضاري لمدن المحافظة وتنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لإستعادة الوجه المضي و الحضاري لمحافظات الجمهورية وكذلك بحث ومناقشة موقف تقنين أوضاع أراضي أملاك الدولة بما يضمن حق بما يضمن حق الدولة والشعب في إسترداد أراضيها.

شدد المحافظ على رؤساء المراكز والمدن والأحياء بوضع جدول زمني ومحدد لخطة طلاء واجهات المباني والنوافذ بعد أن تم تحديد العقارات التي سيتم طلائها بمختلف مراكز ومدن المحافظة بالتنسيق مع الإدارة الهندسية بالديوان العام وتماشياً مع خطة المحافظة نحو تطوير وتجميل الشوارع والميادين ورفع كفاءة ورصف الطرق وأعمال التشجير ودهان البلدورات مع تقديم تقرير مفصل مدعم بإسطوانة “ CD” كل إسبوع عن حجم الاعمال وعدد العمارات التي تم الإنتهاء من طلائها لتقييم الأداء ولدفع عجلة العمل للإنتهاء من تنفيذ الخطة طبقا للجدول الزمني المحدد لإعادة الوجه الجمالي و الحضاري لمدن المحافظة .

وخلال الإجتماع إستعرض محافظ الشرقية، موقف تقنين أوضاع أراضي أملاك الدولة وماإنتهت إليه اللجنة المشكلة بالمحافظة والتي قامت بعملية التقدير طبقاً لمعايير محددة بعد المعاينية على الطبيعة وفحص الأوراق والبت فيها بمعرفة متخصصين لتقنين أوضاع واضعي اليد على أراضي أملاك الدولة طبقاً للقانون .

أكد محافظ الشرقية على ضرورة الإنتهاء من الإجراءات اللازمة لتقنين أوضاع أراضي أملاك الدولة المستردة بنطاق المحافظة لإستعادة هيبة وكرامه الدولة وحقوقها التي اهدرت لسنوات طويله وللحفاظ على المال العام ، وقال: لن أسمح بأي تقصير أو تخاذل في هذا الملف المهم والحيوي مشيراً إلى أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال من يتهاون أو يتخاذل في حق الدولة وممتلكاتها.

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏أشخاص يجلسون‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

التعليقات

اترك تعليقاً