التخطي إلى المحتوى
تحقيقات النيابة في قتل قس شبرا.. سلاح الجريمة مسروق من 3 سنوات

كشفت تحقيقات نيابة قسم ثان شبرا الخيمة التي أجراها زياد الباسل وكيل أول النيابة بإشراف المستشار خالد الأتربي المحامي العام لنيابات جنوب بنها أن السلاح المستخدم في واقعة قتل كمال ش فراش كنيسة مارمرقس الرسول بالوحدة العربية لراعي الكنيسة مقار سعد إستولي عليه المتهم من نجل شقيقه  ومبلغ بسرقته منذ 3 سنوات ومسروق من فرد أمن بإحدى الشركات بمحافظة الجيزة  حيث قام المتهم بإخفائه بحجرة المهملات بالطابق الخامس بالكنيسة حتى لا يراه أحد.

 

وفى يوم الواقعة آنتظر المتهم  القس “مقار” بعدما إنتهى من إلقاء الدرس الدينى وجلس معه فنشبت بينهما مشادة كلامية بسبب أنه أخلف وعده له بمساعدته ماديا فأطلق المتهم 3 أعيرة نارية صوب رأسه حتى أرده قتيلا.

 

أضافت التحقيقات أن المجنى عليه وعد المتهم بمساعدته فى زواج بناته ولكنه لم ينفذ وعده حيث  طلب المتهم مبلغ 25 ألف جنيه كمساعدة له فى زواج إبنته ولكن القتيل وهو المسئول عن كل شىء بالكنيسة كان يعطي المتهم الوعود دون تنفيذ وفق أقوال المتهم في التحقيقات.

 

كان زياد الباسل وكيل أول نيابة شبرا الخيمة برئاسة أحمد البلتاجى رئيس النيابة وإشراف المستشار خالد الأتربي قد قرر حبس المتهم 4 أيام علي ذمه التحقيقات.

وجهت النيابة للمتهم تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وحيازة سلاح نارى بدون ترخيص ” طبنجه ” 9 ملى وإرسالها للمعمل الجنائى حيث تبين أنها غير مرخصه .

 

وطلبت النيابة من مباحث قسم ثانى شبرا الخيمه التحريات النهائية فى الواقعه وصحيفة الحالة الجنائية للمتهم ” كمال ش ” وتفريغ الكاميرات المحرزة من خارج الكنيسه وداخلها ومعرفة عما إذا كان يوجد جهاز فحص معادن على باب الكنيسه من عدمه لمعرفة كيفيه دخول السلاح للكنيسه مع المتهم حتى ولو كان من عمالها وإستعجال التقرير النهائى للطب الشرعى لتشريح جثة المجني عليه.

 

كان  العميد إسماعيل عبد الله مأمور قسم  شرطة ثان شبرا الخيمة تلقى بلاغا من الخدمات الأمنية المعينة لتأمين كنيسة ماري مرقص بمنطقة الوحدة العربية دائرة القسم بوجود إطلاق أعيرة نارية ومتوفى داخل الكنيسة.

 

تم إخطار اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية فإنتقل اللواء هشام سليم مدير المباحث والعميد يحى راضى رئيس مباحث المديرية وبالفحص تبين قيام خادم الكنيسة المدعو ” كمال  ش ش ”  سن 54 بإطلاق عدة أعيرة نارية صوب القس” مقار  ” سن 65 راعى الكنيسة  من سلاح نارى طبنجة كانت بحوزته محدثا إصابته بطلق نارى بالرأس وتوفى على أثرها في الحال وذلك بسبب وجود خلافات بينهما لسابقة قيام المجنى عليه بالإتفاق مع المتهم بمساعدته في زواج نجلاته على إعطائه مبالغ مالية ولم يفي فحدثت بينهما مشادة كلامية قام على أثرها بإطلاق عدة أعيرة نارية صوبة محدثا إصابته التي أودت بحياته وفر هارباً.

 

فى وقت لاحق قام المتهم بتسليم نفسه بديوان القسم وبمواجهته إعترف بإرتكاب الواقعة نتيجة لعدم وفاء المجنى عليه بوعده بمساعدته مالياً.

 

التعليقات

اترك تعليقاً