التخطي إلى المحتوى
«طبيب نساء وتوليد»: الزيادة في الوزن أحد أسباب تكيس المبايض

قال هشام االشاعر، أستاذ أمراض النساء والتوليد بالقصر العيني، إن من أسباب تكيس المبايض هو الزيادة في الوزن أو لخبطة الهرمونات، موضحاً أن هرمون الذكورة يذيد عن الحد الطبيعي للأنثى في حالة لخطبة الهرمونات.

وأضاف الشاعر، من خلال لقائه بقناة “إكسترا نيوز” الفضائية، اليوم الأثنين، أن التبويض الطبيعي هو التقاط قناة فالوب للبويضة بعد أن تصل إلى حجمها الطبيعي ” وهو 2سم أو 20مم ” وخروجها من المبيض، مشيراً إلى أنه في حالة التكيس لا تصل البويضة إلى حجمها الطبيعي ولا تترك المبيض وتظل في كيس المبيض على شكل حويصلات.

وتابع: أن الأعراض التي تنتج عن تكيس المبايض هى الزيادة في الشعر خصوصاً شعر الذقن، وتأخر الدورة عن 35 يوم، وزيادة الوزن وهو أيضاً أحد أسباب التكيس وأعراضة.

وأشار غريب إلى أن العلاج عبارة عن تظبيط لهرمونات الذكورة الذائد لدى السيدات، وإنقاص الوزن بنسبة 10% حسب قرار المنظمات الدولية الطبية ، ثم تناول المنشطات لتحفيز التبويض، موضحاً اللجوء إلى الحقن المجهري في حالة فشل الحمل بعد تحفيز المبيض وخروج البويضة من المبيض خلال 6 شهور من العمل الطبيعي للمبيض.

Halx Hostox nllo Sbont Blexar Azda Hwanm Mojz Nasj Twzef Alsfwa Creavs Usdy Shbkat Obka Uxema RURS Basb Narx Sellesa Fwasl Tsro Afad ords