التخطي إلى المحتوى
رسلان: سائق محطة مصر ضبط الجرار على 120 كم بينما أقصى سرعة بالمنطقة 8 كيلو
أكد المهندس أشرف رسلان، رئيس هيئة السكة الحديد، في أقواله أمام النيابة العامة، إن حادث جرار محطة مصر وقع بسبب خطأ لحظى من سائق الجرار المتسبب فى الحادث، وليس نتيجة خطأ تشغيل.
وأضاف رئيس هيئة السكة الحديد، أن “الحادث ليس له علاقة بالمعدات أو الجرار، حيث اكتشفوا أن السائق ترك الجرار عندما نزل منه على أعلى سرعة يسير بها وهي 120 كيلو متر في الساعة، رغم أن أقصى سرعة مفترض يسير بها السائق فى هذه المنطقة لا تزيد عن 8 كيلومترات في الساعة”.
كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، أصدر قرارا بحبس 11 متهما لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، على خلفية التحقيقات التي تجريها النيابة العامة في حادث قطار محطة مصر، وأوضحت النيابة أن المتهمين في القضية هم: “سائق الجرار ٢٣٠٥ ومساعده وعامل المناورة لذات الجرار وسائق الجرار ٢٣٠٢ وعامل المناورة لذات الجرار وأيضا العامل المختص بتحويلة الخطوط”.
ووجهت نيابة شمال القاهرة الكلية، تحت إشراف المستشار حاتم فضل المحامي العام الأول، للمتهمين تهم القتل الخطأ عن طريق الإهمال وإتلاف الممتلكات العامة والإهمال والتقصير للمتهمين.
وتحفظت النيابة على جميع كاميرات المراقبة الموجهة على رصيف الحادث، والأرصفة المجاورة وورش الصيانة لتفريغها، وأمرت بإرسال محتواها لخبراء الإذاعة والتليفزيون لإجراء تنقيح للصورة وتفريغ محتواها وكتابة تقرير واف به، فيما تتولى اللجنة الهندسية المشكلة من المهندسين المختصين بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة والمكتب الاستشاري بالكلية الفنية العسكرية إجراء المعاينة للجرار المتسبب في الحادث والتحفظ على جهاز ATC المتحكم في سرعات القطار لرصد سرعته وقت اصطدامه.

بيانات - تصميم مواقع - أطلس بيانات - لغة تصميم بيانات - الهوية التجارية - الموشن جرافيك - مختبرات بيانات - كتب بيانات - تصميم الخطوط