التخطي إلى المحتوى
الإعدام والسجن سنتين للمتهمين بقتل مواطن بمشتول السوق بالشرقية
قضت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية، بالإعدام شنقًا لفطاطري، والسجن سنتين لكهربائي وعامل، لاشتراكهم في سرقة سيارة وقتل مواطن بدائرة مركز مشتول السوق.
صدر الحكم برئاسة المستشار مختار ماضي، وعضوية المستشارين، محمد ناجي، وإيهاب كمال، وسكرترية نبيل شكري وأحمد نصر.
تعود أحداث القضية رقم 5752 لسنة 2016، جنايات مشتول السوق، لشهر مايو 2016، عندما تلقي مدير أمن الشرقية، إخطار من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية بالشرقية، يفيد  العثور علي “رائد جبرائيل عبدالمعبود” 23 سنة، عامل مقيم بمشتول السوق، جثة هامدة مصابا بطلق ناري.
وتوصلت تحريات السيد بدار، معاون مباحث مشتول السوق، إلى ان وراء ارتكاب الواقعة كلا من: “عبدالحميد م ب” 21 سنة، فطاطري، مقيم بمركز منيا القمح، و”أحمد ع ح” 29 سنة، كهربائي، مقيم بمنيا القمح، و”إسلام س” 19 سنة، عامل، مقيم بقرية سنهوت بمنيا القمح، حيث تبين قيام المتهمين الثلاثة بسرقة سيارة بالإكراه من أحد المواطنين، وحال مرورهم بدائرة مركز مشتول السوق توقف المتهم الأول لتعاطي جرعة مخدرات، وتصادف مرور المجني عليه، فقتله المتهم الأول بطلق ناري خشية أن يقوم ببالإبلاغ عن سرقتهم.
تم ضبط المتهمين، وبالعرض على النيابة العامة أحالتهم لمحكمة جنايات الزقازيق، التي أصدرت حكمها المتقدم.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

بيانات - تصميم مواقع - أطلس بيانات - لغة تصميم بيانات - الهوية التجارية - الموشن جرافيك - مختبرات بيانات - كتب بيانات - تصميم الخطوط