التخطي إلى المحتوى
تعرف على العاصفة الشمسية التي تضرب الأرض اليوم

يتوقع العلماء أن تضرب الأرض عاصفة شمسية، اليوم الجمعة، حيث حذر علماء الفضاء من عاصفة شمسية تتجه نحو الأرض لتضرب الكوكب، اليوم الجمعة، يمكن أن تؤثر على الأقمار الصناعية في المدار، ما قد يؤدي إلى تأثر نظام تحديد المواقع العالمي “GPS” وإشارات الهاتف المحمول.

وذكرت صحيفة إكسبريس البريطانية أن موجة من الرياح الشمسية ستنطلق عبر الجو عندما تصطدم مجموعة من الجزيئات الشمسية البطيئة والسريعة بالغلاف الجوي للأرض، ويعتقد خبراء الأرصادالجوية أنها ستضرب الأرض، اليوم، وصُنفت على أنها “ثانوية” وتأثيرها سيكون منخفضًا قليلًا.

العاصفة الشمسية هي ظاهرة طبيعية يسببها اصطدام جسيمات عالية الطاقة بالأرض، وهذه الجسيمات تتكون من مليارات الأطنان من الغاز ومواد أخرى تنطلق في الفضاء بسرعة فائقة تصل لعدة ملايين الكيلو مترات في الساعة.

وتنطلق هذه الجسيمات في صورة سحب جراء حالات فوران متفجرة علىالشمس تعرف بالتوهج الشمسي، ويرتبط هذا التوهج بالبقع الداكنة على سطح الشمس، وهي مناطق تتميز بدرجة حرارة منخفضة عن المناطق المحيطة بها وبنشاط مغناطيسي مكثف يمنع حمل الحرارة.

وأبرز العواصف الشمسية التي ضربت الأرض، كانت في عام 1859 وتسببت في قطع أسلاك التلجراف ما تسبب في حرائق في أمريكا الشمالية وأوروبا، وتسببت في سطوع لضوء الشفق القطبي بما سمح برؤيته في كوبا وهاواي.

ونجت الأرض في 2012، من انفجارات شمسية كانت سوف تسبب كوارث في شبكات الكهرباء وتعطل الأقمار الصناعية ووسائل الاتصالات الحديثة وفقاً لما ذكرته مجلة نيوزويك الأمريكية.